في إثبات على إلتزامها بأفضل الممارسات الدولية، المؤسسة العليا للمناطق الإقتصادية المتخصصة تحصل على 4 شهادات أيزو

undefined

 ويعتبر هذا الإنجاز أحد ثمار إنشاء نظام إدارة متكامل داخلي (باس 99) من قبل فريق المؤسسة العليا الذي يشرف على إدارة ورصد  جودة الإجراءات في المؤسسة من خلال نظام واحد، كما يأتي الإنجاز في أعقاب إنشاء فريق التدقيق الداخلي الذي يقوم بمهمة رصد تنفيذ وتقديم الخدمات والإجراءات في جميع الأقسام وخدمات الأعمال على أساس ربع سنوي، وتقديم المشورة بشأن إجراءات التحسين التصحيحية المطلوبة.

 

 وبهذه المناسبة علق  سعادة سعيد عيسى الخيلي، المدير العام للمؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة قائلاً: "أن المؤسسة تسعى دوماً إلى تحسين مستوى الأداء وتنفيذ كافة العمليات والمهام وفق أرقى المعايير العالمية وذلك بما يتماشى مع رؤية أبوظبي 2030 نحو خلق قطاع صناعي مستدام يحظى بإعتراف عالمي".

 

وأضاف سعادته: "أن الحصول على هذه الشهادات يشكل إعترافاً بمستوى التطور الذي حققته المؤسسة العليا على صعيد إدارة العمليات وتنفيذ المشاريع، مؤكداً أن المؤسسة مستمرة في سعيها نحو التطوير والريادة إلى أن نصبح نموذجاً يحتذى لشركائنا والمستثمرين".

 

 بدوره قال مبارك زايد المنصوري، نائب رئيس وحدة الشؤون التنظيمية في المؤسسة العليا: "تثبت هذه الشهادة أن جميع مجالات عملنا تأتي تلبية لأفضل الممارسات الدولية، حيث يوفر الإلتزام بهذه المعايير ضماناً وراحة لإدارة الشركات والموظفين والمستثمرين وأصحاب المصلحة الخارجيين الآخرين".

 

وأضاف أن الحصول على هذه الشهادات يؤكد مجدداً أن المؤسسة العليا لديها أفضل الضوابط والإجراءات الممكنة لتقديم مستوى عال من الخدمة في جميع مجالات العمل، هي قادرة على تقديم يد العون لجميع المستثمرين لديها من أجل تحقيق أهدافهم على أكمل وجه،  ومن المهم أيضاً أن نلاحظ أن نظامنا الإداري المتكامل يعزز تفاعلنا مع الكيانات الحكومية الأخرى من خلال جعلنا أكثر إنسجاماً مع أنظمتها".

 

 من جهته عبر فهد البريدي، نائب رئيس قسم البيئة والصحة والسلامة في المؤسسة العليا: "عن فخره وإعتزازه  بهذا الإنجاز  خاصة وأن النظام قد تم تطويره داخلياً وأصبح مصدقاً عليه من مؤسسات دولية مرموقة مما يشكل إعترافا بمدى فعاليته".

وقال البريدي: "لقد تم تطوير النظام بعد مشاورات كبيرة وبمشاركة مختلف الإدارات داخل المؤسسة العليا لضمان إستمرارنا في بناء ثقافة الجودة، مضيفاً أن النظام يتميز بمرونة وقابلية لإدخال التحسينات والتعديلات المستمرة التي تستوعب وتواكب متغيرات بيئة الأعمال، وهذا بالضبط سيسمح لنا  بتنسيق عملياتنا على نحو سريع على الرغم من النو المستمر في حجم خدماتنا".

 من جانبه أشاد عبد القادر بلمهدي - مراجع الحسابات من هيئة التصديق أيزو مكتب فيريتاس: "بالشراكة المثمرة منذ 4 سنوات مابين مكتب فيريتاس والمؤسسة العليا للمناطق الإقتصادية المتخصصة، مشيراً إلى سعادة "فيريتاس" بالعمل مجدداً مع المؤسسة العليا من خلال الدورة الثانية من الشهادات".

 

وقال بلمهدي: "أنه إنجاز مثير للإعجاب أن تحصل المؤسسة العليا على شهادة من 4 أنظمة و5 شهادات للمعايير، فضلاً عن إنشاء "نظام إدارة متكامل" داخلي، مؤكداً أن المؤسسة العليا هي واحدة من عدد قليل جداً من المؤسسات التي حققت هذا الإنجاز.

 

 جدير بالذكر أن شهادات الأيزو هي معايير دولية معترف بها تتعلق بمختلف مجالات تشغيل أي مؤسسة، وبالنسبة للمؤسسة العليا فإن  الشهادات  التي حصلت عليها جاءت عن (جودة خدمة العملاء) أيزو 9001 (والمعايير البيئية) أيزو 14001 (والصحة والسلامة المهنية) أوهساس 18001 (وأمن المعلومات) أيزو 27001 .

 

ويعني هذا الإعتماد أن المؤسسة العليا قد تم تقييمها وفقاً للمعايير المعترف بها دولياً وتعمل على أعلى مستويات الجودة والخدمة، وتعتبر الشهادات جزءاً من التزام المؤسسة العليا المستمر بتحسين كفاءة الموارد والحد من النفايات وتقليل التكاليف وكذلك تعزيز بيئة العمل وفق أفضل الممارسات.